آخر الأخبار العالمية

تويتر تصدر الجدول الزمني للتدابير المقبلة لمكافحة المضايقة والإساءة

Twıtter

نشرت تويتر بعد ظهر اليوم علنا جدولها الزمني للإصلاحات والتغييرات التي طال أمدها في قضايا الاعتداء والتحرش التي ابتليت الشبكة الاجتماعية لسنوات. التقويم، كشف لأول مرة في وقت سابق من هذا الأسبوع في البريد الإلكتروني لتويتر والذي  حصل عليه موقع WIRED، تفاصيل ما يقرب من اثني عشر تغييرات تمتد من 27 أكتوبر إلى 10 يناير. وهي تركز على مجموعة واسعة من المواضيع، بدءاً من العري غير الرضائي إلى الصور البغيضة والخطابات العنيفة وصولاً إلى مزيد من الشفافية حول تعليق الحسابات.

وتشمل بعض تدابير أكثر استباقية حظر المحتوى على المنصة التي يمجد أو يتغاضى عن العنف، بدلا من مجرد رسم خط على التهديدات الفعلية للعنف. وستقوم الشركة أيضا بتعليق حسابات المنظمات التي تروج للعنف. وتقول تويتر إن التغيير الأول في 27 أكتوبر سيشمل توسيع تعريف “العري غير الرضائي” ليشمل “لقطات التحرش” وصورة الكاميرا الخفية. كما ستقوم بتعليق الحسابات التي تنشر هذه المواد على الفور، وتنبيههم بوجود “خطأ إلى جانب حماية الضحايا وإزالة هذا النوع من المحتوى عندما تكون المنصة على بينة من ذلك”، كما شرحت الشركة في البريد الإلكتروني الذي تسرب.  أن تويتر تعمل على منع الأسماء المسيئة على المنصة.

وتقول تويتر إنها تريد أن تكون أكثر شفافية مع تعليق الحساب أيضا، وخاصة بعد الجدل الذي ولد عندما علقت الممثلة روز ماكجوان الأسبوع الماضي لما افترضه الجمهور كان يتحدث عن الاعتداء الجنسي على يد منتج الفيلم المخلوع هارفي وينشتاين. وكشف تويتر في وقت لاحق أنها انتهاكها قاعدة غامضة حول نشر معلومات الاتصال الشخصية كان بسبب ماكجوان، حيث أن واحدة من تغريداتها شملت رقم هاتف. كان على فريق الدعم المخصص لتويتر إصدار سلسلة من التغريدات توضح الوضع، وتقول الشركة إنها تخطط للرد على التقارير بشكل أسرع، وتوفير المزيد من المنطق وراء إنفاذ القانون، وتوفير معلومات أكثر تفصيلا حول تعليق الحساب في عملية الطعن.

الوسوم

أنت تستخدم إضافة Adblock لحظر الإعلانات؟

نحن مجموعة من الكُتَّاب، نعمل على الموقع و نحتاج إلى تمويل من إعلانات جوجل، يرجى إلغاء تفعيل Adblock من أجل دعمنا