تقارير إخبارية

سامسونج تخطط لبيع معالجات Exynos إلى ZTE

سامسونج تجري محادثات مع العديد من شركات تصنيع الهواتف الذكية، بما في ذلك شركة ZTE الصينية، لبيع معالجات Exynos، في خطوة تزيد من منافستها المباشرة لشركة كوالكوم.

828مشاهدات

خلال وقت سابق من هذا الشهر أعلنت الشركة الصينية زد تي إي ZTE، وهي ثاني أكبر شركة للهواتف والاتصالات في الصين بعد هواوي، أنها سوف تغلق معظم نشاطاتها، بما في ذلك مصانعها ومتاجرها الإلكترونية بعد أن أصدرت حكومة الولايات المتحدة أمرًا بمنع الشركات الأمريكية من بيع المعدات التقنية مثل معالجات كوالكوم وغيرها من شرائح الاتصال والشبكات إلى الشركة الصينية لمدة سبع سنوات قادمة.

ويبدو أن عملية المنع هذه قد تفتح أبوابًا جديدة لشركة سامسونج، إذ تشير المعلومات إلى قيام الشركة الكورية الجنوبية بإجراء محادثات مع شركات تصنيع الهواتف الذكية، بمافي ذلك شركة ZTE الصينية التي تحاول البحث عن مخرج لمشاكلها، للبدء بتزويدهم بمعالجات إكسينوس Exynos الخاصة بها، حيث تشير التقديرات إلى أن أكثر من نصف أجهزة ZTE تستخدم معالجات Snapdragon.

وفي حين أنه لم يتم الاتفاق بعد مع ZTE أو غيرها من العلامات التجارية حتى الآن، لكن الشركة تتوقع الإعلان عن زبائن جدد لمعالجاتها في النصف الأول من عام 2019، وبغض النظر عن أن الحكومة الأمريكية أظهرت إشارات حول رغبتها بالتراجع عن هذا الحظر، لكن المخاوف المتعلقة بإمكانية تكرار هذا الأمر مع أي شركة أخرى قد يساعد سامسونج في الترويج لمعالجتها.

وخلال عام 2017، أصبحت سامسونج أكبر شركة لتصنيع الرقاقات في العالم، وعلى الرغم من أن معظم أرباح الشركة تأتي من منتجات الذاكرة ووحدات التخزين المحمولة، لكن إنتاجها من رقاقات Exynos ينمو بسرعة، إذ توضح شركة أبحاث السوق Counterpoint Research أن سامسونج هي أسرع الشركات نمواً في مجال صناعة رقاقات معالجات الهواتف المحمولة.

وفي سبيل تعزيز نمو رقاقاتها، فإن سامسونج تعمد إلى توفير هذه المعالجات ضمن عدد من هواتفها الأكثر استخدامًا، وعلى سبيل المثال فإن هواتف Galaxy S9 المباعة في الولايات المتحدة والصين وأمريكا اللاتينية واليابان تتضمن معالج Snapdragon، في حين تحصل باقي دول العالم على معالجات Exynos الخاصة من سامسونج.

وفي الوقت الحالي، تعد شركة مايزو Meizu بمثابة الشركة المصنعة للهواتف الذكية الوحيدة التي تستخدم رقاقات Exynos، حيث أصدرت في شهر يناير من هذا العام هاتفها الذكي Meizu M6s الذي يتضمن شريحة معالجة Exynos، كما يتضمن هاتفها Meizu 15 Plus شريحة معالجة من سامسونج، إلى جانب قيام لينوفو في وقت سابق بتزويد بعض الأجهزة بهذه الرقاقات.