آخر الأخبار التقنيةتقارير إخبارية

رائدة الفضاء صاحبة الرقم القياسي “بيجي وايتسون” تعلن تقاعدها

تقاعدت رائدة الفضاء في ناسا “بيجي وايتسون” التي قضت وقتاً قياسيا في الفضاء لمدة 665 يوما، من وكالة الفضاء.

وتحمل وايتسون، رائدة فضاء ناسا البالغة من العمر 58 عاماً، الرقم القياسي الأمريكي في معظم الأوقات المقضية التراكمية في الفضاء.

كما زعم أنها حصلت على لقب الأكثر سيراً في الفضاء كامرأة، حيث أنها قامت بعشرة مسيرات في الفضاء يبلغ مجموعها 60 ساعة و 21 دقيقة – وحطمت الرقم القياسي لمعظم الوقت الذي يقضيه رواد الفضاء في الفضاء، مما دفعها إلى احتلال المرتبة الثامنة في قائمة أفضل القادرين على التحمل في الفضاء.

“لقد كان أعظم شرف أن أعيش حلم حياتي بكوني رائد فضاء من وكالة ناسا”، هذا ما كتبه ويتسن في وقت متأخر من يوم الجمعة.

عملت وايتسون أيضاً كرئيس لفيلق رواد الفضاء في الفترة من 2009 إلى 2012، لتصبح بذلك أول امرأة تشغل هذا المنصب وأول رئيس غير عسكري لرواد الفضاء، وباعتبارها رائدة فضاء، أكملت “وايتسون” ثلاث بعثات طويلة الأمد إلى محطة الفضاء الدولية (ISS)، حيث حققت أرقاماً قياسية في كل منها.

سافرت وايتسون لأول مرة إلى محطة الفضاء الدولية (ISS) في عام 2002، وشاركت في 21 تحقيقا علميا وأصبحت أول موظفة علوم محطة فضائية في NASA، وفي عام 2008، عادت إلى محطة الفضاء الدولية وأصبحت أول امرأة تقود المحطة الفضائية.

خلال اخر مهمة لها، من نوفمبر 2016 إلى سبتمبر 2017، أصبحت ويتسن أول امرأة تقود المحطة الفضائية للمرة الثانية، وفي تغريدة لها على تويتر تقول وايتسون “شكرا لجميع الذين دعموني على طول الطريق. بينما أتذكر ذكرياتي العديدة، من الأسلم أن نقول إن رحلتي في وكالة ناسا كانت خارج هذا العالم!

وايتسون التي ولدت في عام 1960، وهي مواطنة من ولاية آيوا، شاركت لأول مرة في وكالة ناسا في عام 1986 ضمن مجلس البحوث الوطني في مركز جونسون الفضائي التابع لناسا في هيوستن.

وقد عملت في عدد من الأدوار العلمية، بما في ذلك عالمة مشروع لبرنامج Shuttle-Mir والرئيس المشارك لمجموعة العمل الخاصة بالعلوم في الولايات المتحدة وروسيا، قبل اختيارها في فيلق الفضاء عام 1996.

وقال مدير وكالة ناسا جيم بردنشتاين في بيان “إن بيجي وايتسون هي شهادة على الروح الأميركية”، “إن تصميمها وقوتها الذهنية وشخصيتها وتفانيها في العلوم و الاستكشاف والاكتشاف هي مصدر إلهام لوكالة ناسا وأميركا.

وأضاف بردنشتاين “نحن مدينون لها بدين كبير على خدمتها وسوف نفتقدها. نحن نشكرها على خدمتها لوكالتنا وبلدنا”

الوسوم
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock