ابقى على اطلاع معنا

صانعي هواتف أندرويد يجرون بحوثات على تقنية 3D للتعرف على الوجه و دمج مستشعر البصمات في الشاشة

تم النشر

في

قد ينتهي العزم على وضع قارئ بصمات الأصابع في شاشة الهاتف قبل أن يصبح وسيلة أمانٍ رئيسية على الأقل في الهواتف الرائدة، في حال إذا كان التقرير الصادر عن المحلل مينج تشي كو “Ming-Chi Kuo” صحيحاً فإستناداً إلى التقرير فإن صناع هواتف الأندرويد يبحثون عن حلول رسم خرائط 3D من أجل التعرف على الوجه في أعقاب الكشف عن الهاتف آيفون إكس “iPhone X” مع التكنولوجيا المماثلة.

وقد وصلت استفسارات شركات صناعة الهواتف المحمولة التي تعمل بنظام أندرويد ثلاثة أضعاف على الأقل منذ أن تم الكشف عن الهاتف آيفون العاشر “iPhone X” في حين أنه قبل الإعلان عن الهاتف الجديد من شركة أبل، ركز صناع هواتف أندرويد على تقنية التعرف على بصمات الأصابع البصرية، وهي عبارة عن أنظمة قادرة على العمل من خلال شاشة الهاتف، على الرغم من أنه كان من المتوقع أن تقدم شركة أبل هذه التقنية تحت اسم Touch ID لكنها تخلت عن هذه التقنية في نهاية المطاف وقدمت تقنية التعرف على الوجه “Face ID” بدلاً من ذلك.

وقد أشارت الشائعات قبل حدث شركة أبل التي كشفت فيه عن أحدث هواتفها للعام 2017 إلى أن أبل اختارت دمج نظام الاستشعار الثلاثي الأبعاد، بعد أن واجهت مشاكل تقنية مع نظام معرف اللمس، وبعد ذلك ادعت التقارير إلى أن الشركة اعتمدت على تقنية Face ID بدلا من معرف اللمس التي فشلت الشركة في احتواءه ضمن هاتفها آيفون العاشر.

في أي حال، فإن صناع هواتف أندرويد يتطلعون إلى الاستفادة من المميزات الثورية مثل مستشعرات 3D، ويقول تشي كو، مقارنة مع ميزة التعرف على الوجه و مجموعة متنوعة من الميزات التي جاءت مع مستشعر 3D، فإن قدوم هذه الميزة من أنظمة مستشعرات ثلاثية الأبعاد في باقي الهواتف التي تعمل بنظام أندرويد سوف تكون ترقية مواصفات لا أكثر.

و بالتمعن في المستشعرات ثلاثية الأبعاد، فهي لا تتيح فقط ميزة التعرف على الوجه، بل تتيح للمستخدمين إنشاء تعبيرات ممتعة مثل الأنيموجي من شركة أبل، وعلى مستوى أكثر أهمية فهو عامل رئيسي في تطوير تعبيرات AR، حيث أضاف تي كو قائلاً بأنه يعتقد بان أصحاب العلامات التجارية على استعداد للاتفاق مع المزيد من مكونات الطرف الثالث من أجل إضافة هذه الميزات التي نالت إعجاب المستخدمين بشكل كبير.

وتحقيقا لهذه الغاية، من المرجح أن يتحول صانعو الهواتف الذكية الذين يعملون مع نظام أندرويد الخاص بشركة جوجل إلى منتجات الاستشعار ثلاثية الأبعاد من كوالكوم و هيماكس و أوربيك و مانتيس فيسيون. ويجذب كوالكوم-هيماكس أكبر قدر من الاهتمام لأن النظام أكثر نضاجةً من تلك التي يقدمها مصنعو المكونات الأخرى.

وبالإضافة إلى زيادة الاهتمام، فإن الانتشار الدرامي لتكنولوجيا الاستشعار ثلاثية الأبعاد سوف يكون مدفوعا في جزء كبير منها بتوافقها مع شاشات من نوع LED. وكما يوضح كو، فإن أنظمة التعرف على بصمات الأصابع تحت الشاشة هي في معظمها حصرية لألواح شاشات أوليد. ومن هذه الناحية فإن سامسونج تهيمن على سوق هذا النوع من الشاشات وتوافر شاشات OLED تبقى محدودة.

وفي ملاحظة منفصلة، يقول تشي كو أن سامسونج قررت دمج تصميم جهاز استشعار الصور المدمجة (CIS) بدلا من ترتيب “باعث ضوئي مستقل + CIS” من أجل دمج بصمة الاصبع الذي سوف يتم تعيينها لأول مرة في جهاز غالاكسي نوت 9، في النصف الثاني من عام 2018.

على عكس مصنعي المعدات الأصلية الصينية الذين يستخدمون لوحات أوليد صلبة، والتي بدورها تتطلب “CIS + باعث الضوء المستقل” من أجل تضمين مستشعر بصمات الأصابع، سامسونج تقوم بتصنيع شاشات أوليد مرنة خاصة بها، ويمكن تخصيصها للأجهزة التي تناسب في تصميمها احتواء CIS فقط. وعلى هذا النحو، الشركات التي تتطلع إلى دمج أنظمة التعرف على بصمات الأصابع ضمن الشاشة في منتجاتها سوف تضطر إلى الاعتماد على الموردين مثل سنبتيكس “Synaptics” و غوديكس “Goodix”.

أكمل القراءة
إعلان ممول
Click to comment

اترك رداً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آخر الأخبار التقنية

رائد أعمال تقني ماليزي يموت أثناء نومه بسبب انفجار هاتفه الذكي

تم النشر

في

بواسطة

قيل في البداية أن سبب الوفاة هو استنشاق الدخان، ولكن وفقًا لبيان صادر عن شركته Cradle، فقد توفي حسان جراء “مضاعفات إصابات الانفجار التي تعزى إلى انفجار الهاتف المحمول”

أسباب الموت كثيرة، ولكن أن تموت بسبب هاتفك الذكي أمر مثير للدهشة والاستغراب في آن. وهو ما حدث رئيس تنفيذي لإحدى شركات رأس المال المغامر الماليزية، إذ مات الأسبوع الماضي، والسبب؛ كما يُقال، أن هاتفه انفجر أثناء شحنه بجانب سريره.

ووفقًا لوسائل إعلام ماليزية، كان ناظرين حسان، الرئيس التنفيذي لشركة Cradle Fund، يشحن هاتفين ذكيين لديه في غرفة نومه، ويُعتقد أنه قد تُوفي بعد أن أصابته شظية من أحد هاتفيه.

وقد قيل في البداية أن سبب الوفاة هو استنشاق الدخان، ولكن وفقًا لبيان صادر عن شركته Cradle، فقد توفي حسان جراء “مضاعفات إصابات الانفجار التي تعزى إلى انفجار الهاتف المحمول”.

قد يخطر في بالك الآن، ما نوع الهاتف الذكي الذي انفجر؟ وفق رسالة من عائلته تُتداول على مواقع التواصل الاجتماعي، فقد كان لدى حسان هاتفان ذكيان من شركتي هواوي وبلاك بيري. وفي الرسالة قالت العائلة: “لا نعلم أي الهاتفين انفجر”.

وفي السنوات الأخيرة شهدنا العديد من حالات احتراق أو انفجار هواتف ذكية، لعل أشهرها وأكثرها تأثيرًا كانت مع هاتف Galaxy Note7 من سامسونج الذي سُحب من السوق تمامًا بعد نحو شهرين من طرحه. ولكن أن يتسبب انفجار هاتف في موت أحدهم هو أمر غير عادي.

نسأل الله العافية للجميع، هل تعتقد أن الهواتف الذكية أصبحت خطرًا على حياتنا؟ شاركنا رأيك في التعليقات.

المصدر

التدوينة رائد أعمال تقني ماليزي يموت أثناء نومه بسبب انفجار هاتفه الذكي تم نشرها أولًا في أردرويد.

المصدر

أكمل القراءة

آخر الأخبار التقنية

هواتف Galaxy S9 تحصل على التحديث الأمني لشهر حزيران/يونيو

تم النشر

في

بواسطة

بعد طول انتظار، سامسونج تجلب باقة التحديثات الأمنية الأخيرة لشهر حزيران/يونيو 2018 لهاتفي Galaxy S9 و +Galaxy S9.

أفاد مستخدمون في بعض الدول الأوروبية أنّ هواتفهم من طراز Galaxy S9 حصلت على التصحيح الأمني لشهر حزيران/يونيو الحالي ويحمل رقم البناء G960FXXS1BRF3.

كل ما نعرفه الآن أنّ التحديث وصل بالفعل للمستخدمين في بولندا وألمانيا وإيطاليا على الأقل، ويجب أن لا يستغرق الكثير من الوقت قبل أن يصل إلى المزيد من الدول.

على عكس التحديثات السابقة، فإنّ الحزمة الحالية تحوي إصلاحات أمنية فقط وتقوم بإغلاق العديد من الثغرات التي تتراوح بين الحرجة وعالية المخاطر.

من المفترض أن تصل هذه التحديثات إلى الجميع خلال الأسابيع القليلة القادمة، إذا كان لديك أحد هاتفي Galaxy S9 أنصحك بتفقّد إعدادات الهاتف والتأكّد من وصول التحديث.

هل وصلك التحديث الجديد؟ شاركنا تجربتك

المصدر

التدوينة هواتف Galaxy S9 تحصل على التحديث الأمني لشهر حزيران/يونيو تم نشرها أولًا في أردرويد.

المصدر

أكمل القراءة

آخر الأخبار التقنية

الكشف عن Alcatel 1 .. أرخص هاتف ذكي بنظام Android Go

تم النشر

في

بواسطة

ظهرت اليوم في روسيا تفاصيل هاتف Alcatel 1 والذي يبدو أنّه أرخص هاتف ذكي يعمل بنسخة Android Go تم إطلاقه حتّى اللحظة.

هاتف ذكي جديد نقلت تفاصيله بعض المواقع الروسية يحمل اسم Alcatel 1، ورغم أنّنا لا نملك أيّة معلومات عن سعره بعد إلّا أنّه سيكّلف بالتأكيد أقل من 100 يورو (نحو 115 دولار أمريكي) هو سعر هاتف Alcatel 1x.

يأتي الهاتف الذكي الجديد بشاشة تعمل باللمس قياسها 5 إنشات وفق الأبعاد الجديدة 18:9 توفّر دقّة عرض تصل إلى 480×960 بيكسل، بالإضافة إلى كاميرا خلفية دقتها 5 ميغابيكسل وأخرى أمامية بدقة 2 ميغابيكسل. كما أنّ هاتف Alcatel 1 سيكون مدعوماً بمعالج MediaTek MT6739 SoC رباعي النوى تردّده 1.3 غيغاهرتز جنباً إلى 1 غيغابايت كذاكرة عشوائية و8 غيغابايت أخرى كذاكرة تخزين داخلية قابلة للتوسعة عبر بطاقات microSD.

من ناحية أخرى، يدعم الهاتف الجديد شبكة الجيل الرابع LTE ويوفّر سرعة تحميل تصل إلى 150 ميغابت في الثانية بالإضافة إلى شبكة الـ WiFi، كما أنّه مزوّد بنظام تحديد المواقع GPS وتقنية البلوتوث ويدعم بطاقتي شريحة اتصال SIM. كما أنّه مدعوم ببطارية سعتها 2000 ميلي أمبير/ساعة.

يأتي هاتف Alcatel 1 بوزن 134 غرام، وسيكون مُتاح بـ3 ألوان هي الذهبي والأزرق والفضّي.

امتلاك الهاتف الذكي الجديد لهذه المواصفات يعني أنّ دعمه بنسخة Android Go هو أفضل خيار ممكن حيث أنّها نسخة خفيفة من نظام أندرويد أعلنت عنه جوجل في العام الماضي، وهو مُخصّص للهواتف الذكية الرخيصة ومنخفضة الأداء والتي لا تحوي عادة أكثر من 1 غيغابايت كذاكرة وصول عشوائية.

المصدر

التدوينة الكشف عن Alcatel 1 .. أرخص هاتف ذكي بنظام Android Go تم نشرها أولًا في أردرويد.

المصدر

أكمل القراءة

آخر الأخبار التقنية

سامسونج تنوي الاستغناء عن تقنيّة ماسح قزحية العين في Galaxy S10

تم النشر

في

بواسطة

من المفترض أن تكشف سامسونج النقاب عن هاتفي Galaxy S10 و +Galaxy S10 في وقت ما من الربع الأول لعام 2019، ورغم أنّ الوقت ما زال مُبكّراً نوعاً ما للحديث عنه إلّا أنّ تقارير كورية أوضحت بعض المعلومات المثيرة للاهتمام.

وفقاً لتقارير قادمة من كوريا الجنوبية، فإنّ هاتف Galaxy Note 9 – المُفترض الكشف عنه خلال عدّة أسابيع -سيكون آخر هواتف سامسونج الرائدة المدعومة بتقنية ماسح قزحية العين. حيث ترى الشركة الكورية العملاقة أنّ هذه التقنيّة ليست الأفضل لتأمين الهاتف الذكي، وتعتقد أنّ تقنيّة التعرّف ثلاثية الأبعاد على الوجوه أكثر سرعة ودقّة في حين أنّ معظم المُستخدمين ما زالوا يُفضّلون الاعتماد على تقنيّة مسح بصمة الأصبع لقفل الهاتف.

من ناحية أخرى، فإنّ إزالة هذه التقنيّة توفّر لسامسونج بعض الأموال لاستثمارها في تطوير تقنيّة التعرّف على الوجوه وإدارج حسّاس بصمة الأصبع ضمن الشاشة بالإضافة إلى إمكانية إضافة تقنيّات أخرى كمستشعر لقياس ضغط الدم ومعدّل ضربات القلب.

حسب تقارير سابقة، فإنّ سامسونج تتجّه لدعم هاتفها Galaxy S10 المُنتظر بتقنيّات ثوريّة كون إطلاقه يتزامن مع مرور 10 سنوات على بداية سلسلة هواتف Galaxy S والتي ساعدت الشركة الكورية في السيطرة على سوق الهواتف الذكيّة.

ما رأيك بتقنيّة مستشعر قزحيّة العين؟ شاركنا تجربتك ضمن التعليقات

المصدر

التدوينة سامسونج تنوي الاستغناء عن تقنيّة ماسح قزحية العين في Galaxy S10 تم نشرها أولًا في أردرويد.

المصدر

أكمل القراءة

آخر الأخبار التقنية

سامسونج تختبر أول هاتف ذكي لها بنظام Android Go

تم النشر

في

بواسطة

تقارير جديدة أكّدت أن سامسونج تختبر بالفعل أكثر من نموذج من هاتف ذكي يعمل بنظام Android Go في عدّة دول في آسيا وأوروبا وأمريكا اللاتينية.

يبدو أنّ الشركة الكورية العملاقة تنوي إطلاق أول هواتفها الذكية العاملة بنسخة Amdroid Go على نطاق عالمي. حيث أكّدت تقارير سابقة إلى أنّ سامسونج اختبرت بالفعل هاتف يحمل الاسم الرمزي SM-J260 ويعمل بنظام Android Go في عدّة أسواق آسيوية.

أشار موقع Sammobile المُتخصّص بأخبار سامسونج إلى أنّ الشركة الكورية تختبر 3 إصدارات على الأقل من الهاتف SM-J260 في عدّة أسواق عالمية بما فيها المملكة المتحدّة وألمانيا وإيطاليا وجنوب شرق آسيا وأمريكا اللاتينية، وهو ما يبدو إشارة قويّة إلى أنّ هاتف سامسونج الجديد مُنخفض التكلفة سيكون مُتاحاً في معظم الأسواق العالمية.

الجدير بالذكر، أنّ Android Go هي نسخة خفيفة من نظام أندرويد أعلنت عنه جوجل في العام الماضي، وهو مُخصّص للهواتف الذكية الرخيصة ومنخفضة الأداء والتي لا تحوي عادة أكثر من 1 غيغابايت كذاكرة وصول عشوائية.

حتّى الآن لا توجد أيّة معلومات حول موعد إطلاق الهاتف الذكي المزعوم وسعر البيع.

ما رأيك بهاتف جالاكسي منخفض التكلفة يعمل بإصدار أندرويد جو؟

المصدر

التدوينة سامسونج تختبر أول هاتف ذكي لها بنظام Android Go تم نشرها أولًا في أردرويد.

المصدر

أكمل القراءة
إعلان ممول

الأكثر شعبية

x

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لنمنحك أفضل تجربة عبر الإنترنت. بموافقتك على قبول استخدام ملفات تعريف الارتباط وفقًا لسياسة ملفات تعريف الارتباط الخاصة بنا.